Announcements

الحرية لجوليان أسانج: محكمة بلمارش تأتي إلى لندن

في الاجتماع الحضوري الأول لمحكمة بلمارش، تجري محاكمة الحرب على الإرهاب
بعد الكشف عن مؤامرة وكالة المخابرات المركزية لخطف واغتيال ناشر ويكيليكس جوليان أسانج بينما كان في وضع اللجوء السياسي في السفارة الإكوادورية في لندن، تأتي التقدمية العالمية إلى لندن من أجل أول إجتماع حضوري لمحكمة بلمارش. يأتي هذا قبل إجراءات المحاكمة المتعلق بتسليم أسانج، والتي من المقرر أن تستمر في المحكمة العليا في لندن من 27 إلى 28 أكتوبر 2021.
بعد الكشف عن مؤامرة وكالة المخابرات المركزية لخطف واغتيال ناشر ويكيليكس جوليان أسانج بينما كان في وضع اللجوء السياسي في السفارة الإكوادورية في لندن، تأتي التقدمية العالمية إلى لندن من أجل أول إجتماع حضوري لمحكمة بلمارش. يأتي هذا قبل إجراءات المحاكمة المتعلق بتسليم أسانج، والتي من المقرر أن تستمر في المحكمة العليا في لندن من 27 إلى 28 أكتوبر 2021.

مستوحاة من محكمة الشعب الشهيرة "راسل-سارتر"، تضع محكمة بلمارش الحرب على الإرهاب قيد المحاكمة وتحمّل حكومة الولايات المتحدة الأمريكية المسؤولية عن جرائم الحرب التي ارتكبتها. وقد سمّيت هذه المحكمة باسم سجن لندن الذي يحتجز فيه أسانج منذ عامين، حيث يواجه محاكمة تسليمه إلى الولايات المتحدة، التي خططت حكومتها لاغتياله. تعقد محكمة بلمارش أولى اجتماعاتها الحضورية في لندن في 22 أكتوبر 2021 في قاعة المؤتمرات، تشيرش هاوس - وستمنستر، والتي تم استخدامها لجلسات البرلمان خلال الحرب العالمية الثانية.

ستجمع محكمة بلمارش شخصيات بارزة من سياسيين وقانونيين وصحافيين، لتسليط الضوء على جرائم الولايات المتحدة الأمريكية التي كشفت عنها ويكيليكس - التعذيب والعنف والتجسس غير القانوني - ولكن أيضًا للتحدث عن الجرائم الحالية لكل من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة ضد جوليان أسانج ولفضح أفعالهم غير القانونية وغير المبررة. من بين المتحدثين الحاضرين والذين سوف يظهرون عبر "البث المباشر": طارق علي، ريناتا أفيلا، أبسانا بيغوم، ريتشارد بورغون، جيريمي كوربين، رافاييل كورّيا، أوزليم ديميريل، ديبا غوفينداراجان دريفير، دانيال إلسبيرغ، سيلاي غفار، ماركيتا غريغوروفا، هايكي هانسل، سريكو هورفات، كين لوتش، آني ماشون، ستيفانيا موريزي، جون ماكدونيل، يانيس فاروفاكيس، بن ويزنر، إيال وايزمان

بعد الكشف عن خطط وكالة المخابرات المركزية لاغتيال الناشر والصحفي على الأراضي البريطانية، لا يجب أن تتحمل حكومة الولايات المتحدة الأمريكية الحالية المسؤولية فحسب، بل يجب أيضًا تحميل حكومة المملكة المتحدة مسؤولية إبقاء أسانج في السجن"، كما يقول الفيلسوف سريكو هورفات، عضو المجلس التنفيذي في التقدمية العالمية وأحد مؤسسي محكمة بلمارش.

"يجب على إدارة بايدن إسقاط التهم ضد أسانج وعلى الحكومة البريطانية إطلاق سراحه على الفور ووضع حد لمعاناة وتعذيب رجل شجاع لم يرتكب أي جريمة. في مجتمع يصبح فيه قول الحقيقة جريمة، نحن جميعًا شركاء ما دام أسانج في السجن ".

"كشفت ويكيليكس عن جرائم إمبراطورية الولايات المتحدة الأمريكية في أفغانستان والعراق وغيرها. في محكمة بلمارش، سنقلب العالم إلى المسار الصحيح، ونعرض جرائم الحرب والتعذيب والاختطاف وسلسلة الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان للمحاكمة." يقول جيريمي كوربين، عضو مجلس المستشارين في التقدمية العالمية وعضو محكمة بلمارش .

"مرتكبو هذه الجرائم يعيشون أحرارًا، وفي غالب الأمر هم لا يزالون شخصيات عامة بارزة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأماكن أخرى. هؤلاء يجب أن يحاسبوا على الأرواح التي دمروها والمستقبل الذي سرقوه."

لمزيد من المعلومات، قائمة أعضاء المحكمة والتسجيل لمتابعة المحاكمة، انقر هنا

Help us build the Wire

The Wire is the only planetary network of progressive publications and grassroots perspectives.

Since our launch in May 2020, the Wire has amplified over 100 articles from leading progressive publications around the world, translating each into at least six languages — bringing the struggles of the indigenous peoples of the Amazon, Palestinians in Gaza, feminists in Senegal, and more to a global audience.

With over 150 translators and a growing editorial team, we rely on our contributors to keep spreading these stories from grassroots struggles and to be a wire service for the world's progressive forces.

Help us build this mission. Donate to the Wire.

Support
Available in
EnglishArabicPortuguese (Brazil)GermanSpanishFrenchItalian (Standard)TurkishHindi
Date
13.10.2021

More in Announcements

Announcements

Welcome to the Blueprint

Receive the Progressive International briefing
Privacy PolicyManage CookiesContribution Settings
Site and identity: Common Knowledge & Robbie Blundell