Statements

افتحوا أبواب الجامعات ودعوا النساء المسلمات يتابعن الدراسة!

الطالبات المسلمات يناضلن ضد "حظر الحجاب" في الجامعات.
عضو المجلس الاستشاري في التقدمية العالمية، حسينة خان، ومجموعة بباك يردُّن على محاولات المسؤولين الجامعيين منع النساء المسلمات من دخول الجامعات تحت شعار "حظر الحجاب" وتطالبن بدعم حقهن في التعليم.
عضو المجلس الاستشاري في التقدمية العالمية، حسينة خان، ومجموعة بباك يردُّن على محاولات المسؤولين الجامعيين منع النساء المسلمات من دخول الجامعات تحت شعار "حظر الحجاب" وتطالبن بدعم حقهن في التعليم.

رسالة من المحرر: تضيق القبضة في الهند، ولا يمكن وصف ما يحصل إلا أنه حملة، مصادق عليها من الدولة، للإسلاموفوبيا. تشمل الأمثلة الحديثة ما يلي: سلسلة من القوانين، على مستوى الدولة، تستهدف الأفراد الذين يغيّرون دينهم أو هم في زيجات بين الأديان؛ التدخل في شؤون مؤدّي الصلاة في أماكن الصلاة المخصصة للمسلمين؛ محاولات المقاطعة الاجتماعية والاقتصادية للمسلمين، فضلاً عن الدعوات الجماعية للعنف من قبل الجماعات الدينية الهندوسية المتشددة، وكل ذلك دون استجابة من الحكومة؛ و اكثر. يُفهم استبعاد الطالبات المسلمات من مباني المدارس والجامعات، ظاهريًا بسبب ارتدائهن الحجاب، في سياق مشروع مؤسسي مستمر لاستبعاد المسلمين، وبعنف، عن الحياة العامة الهندية.

ندين بشدة قرار العديد من الجامعات في ولاية كارناتاكا منع دخول الطالبات إلى الأماكن التعليمية بسبب ارتدائهن الحجاب. هذا يشكل إضافة أخرى للشرطة العدوانية على الأقليات، والذي أصبح طبيعياً في ظل سلطة حزب بهاراتيا جاناتا. من حظر لحوم البقر، وتعطيل الأشخاص الذين يقومون بالصلاة (نماز)، وإقرار قانون مناهضة تغيير الدين، وإقرار CAA-NRC-NPR، فإن الحكومة الهندوسية ذات الأغلبية، تبذل قصارى جهدها لإذكاء التوترات الاجتماعية والتمييز ضد الحقوق الديمقراطية للمسلمين في الهند.

نحن ندعم، بالكامل، الطالبات المحتجات في ولاية كارناتاكا، اللواتي لا يمكن إنكار حقهن في التعليم على أساس الهوية الدينية والتعبير عنها. مثل هذه التصرفات تضر بشدة بالطبيعة التعددية للمساحات التعليمية وتدفع الناس إلى مؤسسات تعليمية منفصلة على أساس دينهم.

في سياق المناخ السياسي المعادي للإسلام اليوم، والذي تحرّض عليه الجماعات اليمينية، يصبح التأكيد على ارتداء الحجاب رمزًا للحفاظ على الحق في الهوية الدينية للأقلية، وإظهار ذلك الحق في الأماكن العامة. لذلك، يجب النظر إلى نضال النساء المسلمات لارتداء الحجاب في الأماكن التعليمية والأماكن العامة على أنه نضال شجاع ضد إملاءات من هم في السلطة. ومن أجل مواجهة الهجوم على حقوقهم، حشدت المجتمعات المهمشة نفسها على أساس هويتها.

يسير النضال من أجل الحق في ارتداء الحجاب في الهند جنبًا إلى جنب مع نضال العديد من النساء ضد اجبارية ارتداء الحجاب أو البرقع. فانخرطت الحركة النسائية في مسألة المساواة بين الجنسين، واستقلالية المرأة عن الأسرة والمجتمع، واستخدام أجساد النساء كعلامات للهوية الدينية لجميع المجتمعات.

في حين أن هناك العديد من الآراء المختلفة حول هذا الموضوع، فإن الاختلاف الأساسي هو هذا - في كل هذه المحادثات حول الإصلاح والاختيار والحرية، لا يأتي خيار الدولة أو الوكالات الخارجية التي تفرض القوانين على مظهر المرأة كخيار تقدمي. عندما تكافح النساء ضد ارتداء البرقع بسبب نقدهن الداخلي للمجتمع والممارسات الدينية، فإن هذا له أهمية مختلفة تمامًا. يجب أن يأتي القرار بشأن ارتداء أو عدم ارتداء الحجاب أو البرقع من النساء المسلمات أنفسهن، اللواتي يتعين عليهن التفاوض والتعامل مع عالم معقد - دولة هندوسية ذات أغلبية، مجتمع يستخف بهن وأماكن عامة من حقهن الطبيعي التواجد فيه.

ندعو جميع الجامعات في ولاية كارناتاكا التي أغلقت أبوابها أمام الطالبات المسلمات لفتحها مرة أخرى والتراجع عن قوانينها غير العادلة.

مجموعة ببابك (صوت الجريئات) Bebaak Collective- Voice of the Fearless من المجموعات النسائية المستقلة في كل الولايات التي تناضل من أجل حقوق النساء المهمشات.

حسينة خان هي واحدة من أبرز النشطاء في الهند وأكثرهم شجاعة وفعالية، حيث تطرح قضايا وأسئلة تتعلق بحقوق المرأة بشكل عام وحقوق المرأة المسلمة بشكل خاص. وهي عضو مؤسس في مجموعة ببابك (صوت الجريئات) وعضو المجلس الاستشاري في التقدمية العالمية.

Help us build the Wire

The Wire is the only planetary network of progressive publications and grassroots perspectives.

The mission of the Wire is bold: to take on the capitalist media by creating a shared space for the world’s radical and independent publications, building a coalition that is more than the sum of its parts.

Together with over 40 partners in more than 25 countries — and the relentless efforts of our team of translators — we bring radical perspectives and stories of grassroots struggles to a global audience.

If you find our work useful, help us continue to build the Wire by making a regular donation. We rely exclusively on small donors like you to keep this work running.

Support
Available in
EnglishHindiGermanSpanishArabic
Authors
Bebaak Collective and Hasina Khan
Translator
Kinda Hatoum
Date
10.02.2022

More in Statements

Statements
2020-07-14

Comelli: The Debt Narrative is Dead Wrong

Receive the Progressive International briefing
Site and identity: Common Knowledge & Robbie Blundell